أهلا وسهلا بكــ فى منتدي برامج والعاب الحاسوب
 
الرئيسيةالبوابةمكتبة الصورس .و .جبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول
--

شاطر | 
 

 التعرف على الطب البديل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Admin
Admin
Admin


عدد المساهمات : 66
نقاط : 2977
الرتبه : 0
تاريخ التسجيل : 02/03/2010

مُساهمةموضوع: التعرف على الطب البديل   الإثنين 05 أبريل 2010, 08:19

اقتباس :

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
لو تعرفنا على ما هو الطب البديل؟


أولا كلمه الطب البديل ظالمه لهذه العلوم فهو ليس بديل لأحد, بمعنى أن هنالك طرق طبية عريقة تاريخيا وسبقت الطب الحديث وع ذلك تصنف على أنها طب بديل كالطب الصيني مثلا ولكي نكون منصفين فلقد قمت بعمل تعريف خاص جامع للطب البديل الطب البديل يعرّف الطب البديل على النحو التالي (عبارة عن مجموعة من مهن صحية مبنية على علم طبي قائم بذاته لكل منها, معتمدة على التشخيص الدقيق من خلال الفحص الشامل؛ مراعيةً الحالة النفسية والعقلية إضافة للحالة الجسدية, مطبقة المبادئ العلاجية لكل منها, وقد تستخدم الماء والكهرباء والأشعة والليزر والحرارة والمساج والمعالجة اليدوية والأعشاب والزيوت الطبية, و الأدوية الطبيعية ). يقسم الطب البديل إلى الأقسام التالية 1- علاجات يغلب فيها التحكم العقلي على الجسد ومنها اليوجا والتنويم الإيحائي العلاج بالموسيقى. 2- العلاج الكهرومغناطيسي وقد يستخدم المغناطيس الثابت أو المتردد واغلب الاستعمالات هي في علاج الكسور العظمية لعلاج القروح المعندة وجروح مرضى السكري كذلك لعلاج الأعصاب وترميم الخلايا وأيضا تستخدم لرفع كفاءة الجهاز المناعي للإنسان. 3- العلاج البديل المنهجي وهو يدّرس في اغلب دول العالم مثل الطب الصيني بفروعه( المساج الكيّ الحجامة الوخز بالإبر الصينية), الايوربدا الهندية وطب السيدا, الطب الطبيعي( الناتشرال) الطب البيئي. 4- العلاج اليدوي مثال ذلك الاستيوباثي والكريوبراكتك وهي عملية تعديل المفاصل, المساج بأنواعه المختلفة, العلاج الطبيعي ( الفزيوثيرابي). يلاحظ من التعريف والأقسام أن لفظ الطب البديل واسع وغير مخصص لعلم معين وكثير من اختصاصي الطب البديل يحتجون على الاسم والأفضل أن يدعى الطب الأصيل. هذا التعريف خاص بنا وهو منشور في موقعي على الانترنت.
نفهم من خلال التعريف أن الطب البديل طب شمولي. هل تشرح لنا الأمر أكثر؟
من خلال التعريف سنرى أن الطب البديل ينظر للمريض نظرة كاملة فلا يفصل ما بين الأعراض الجسدية أو العقلية أو النفسية للمريض فكل قسم له أهميته أثناء علاج الحالة فقد يكون مفتاح الحل في مزاج المريض وتكون سبب العلة ناتجة عن شيء بعيد جدا عن حالته الجسدية والأعراض التي يشتكي منها وبسببها زار المعالج.
هذا ما أصبح ينادي به الغرب الآن من العلاج الشمولي holistic medicine وهو ما يفسر المرض والمريض في الإسلام بطريقه عصريه فالمرض نوعان مرض القلوب الذي قد يكون شبة وشك أو شهوة وغيّ, أما مرض الأبدان فحدد له قواعد لعلاجه من حفظ الصحة والابتعاد عن المؤذي واخيرا استفراغ المواد الفاسدة.
هذا يقود لسؤال ما هو المرض في الطب البديل؟
ألان نأتي لأمر يحتاج إلى بعض التركيز ففي الطب البديل ليس هنالك مرض بل مريض أي أنني لا أستطيع أن أقول حمى أصابت فلان بل في الطب البديل القول أن فلان لديه أعراض الحمى. ففي الطب البديل يكون السبب أولا ثم المرض ومن ثم يكون العلاج والسبب يختلف باختلاف الأشخاص لنفس الأعراض وعليه يكون تشخيص المريض ومن ثم يختلف العلاج فمثلا شخصين مصابين بالحمى سبب الأول تعرضه لخوف شديد والثاني لبرد فكانت الأعراض وهي ارتفاع درجه الحرارة مع الأول كان هنالك رغبه بشرب الماء والثاني كان يعافه ولا يطيق النظر إليه وتبعا للسبب والأعراض اختلف الدواء فالأول اخذ علاج شامل لحالة الخوف لديه مع الحمى والثاني اخذ شيء مضاد للبرودة ففي الطب الحديث يعطى مضاد للحمى ولا ينظر للسبب الذي أحدثها أو ينظر إليه بنظرة مختلفة وقد لا يكون هو الأصل في إحداث الأعراض.
فالمرض يكون الخروج عن الاعتدال الذي يضر بالفعل إضرارا محسوسا وهو يكون على 3 مراحل الصحة بحيث لا يشكو الفرد من أي شيء والمرض الذي يضر بالفعل وأخيرا هي الحالة من بين الاثنين والتي يعني منها الفرد من الأعراض بدون الأضرار بالفعل بشكل محسوس وتكون فحوصاته المخبريه سليمة, فالضد لا ينتقل لضده إلا في حالة متوسطه بينهما.
يبدو أننا تعمقنا في موضوع يحتاج منا لتركيز اكبر, فهل أخبرتنا عن بعض أسباب المرض؟
هنالك أمور عشرة إن تم مدافعتها وحبسها أدت إلى المرض وهي الدم إذا هاج وعلاجه بالحجامة, والمني إن تبيغ وعلاجه, إفراغه في الحلال, والبول وحبسه يؤدي لوخائم على الكلى, والغائط وحبسه قدي يؤدي لسرطان القلون, والريح الذي قد يؤدي حبسها لمشاكل في الدم وزيادة الشوائب فيه, والقيء الذي يجب أن يخرج ما تجمع في المعدة من سموم, والعطاس لطرد الريح من الجسم, والنوم لراحة البدن, والجوع لطرد أنواع معينه من الأخلاط في الجسم وأهمها ما يتجمع في التكتلات الدهنيه, والعطش فالماء يزيل ما علق بالكلية من رواسب الأملاح أو الحصى.
وعليه يكون المرض إما بارد أو رطب أو حار أو يابس أو أن يكون مركب من الاربعه السابقة الذكر وعليه يكون العلاج بإعادة التوازن والاعتدال لما حدث من اختلال والعودة للصحة فالقاعدة الطبية تقول من أمكن علاجه بالغذاء لا يعدل عنه للدواء وما أمكن علاجه بالدواء المفرد لا يعدل إلى المركب.
الدواء إن لم يجد شيء في البدن يعالجه فهو يأخذ من الصحة لذلك كانت هنالك توعيه كبيرة لصرف المضادات الحيوية ويرها من العلاجات لمجرد أن يخرج المريض بقائمه دواء تكلف كثيرا وهي نفس الوقت غير ذات جدوى في علاج الحالة.
هل هذا النظام من الطب منتشر عالميا؟
هل ما ذكرنا سابقا عن تعريف المرض والعلاج يتشابه به الطب العربي القديم والطب الصيني والطب التجانسي وكل أفرع الطب البديل بطريقه أو أخرى. أما عن مدى انتشاره فأستطيع القول أن اغلب سكان المعمورة تستخدم الطب البديل في علاج أمراضهم وعندنا في فلسطين شعبيا هنالك الكثير من الأعشاب نستخدمها في العلاج كالبابونج والميراميه ووصفاة عشبية مركبه للكثير من الأعراض المرضية واغلب من اعرف يفضل الشيء الطبيعي على تناول الادويه الكميائيه.
ذكرتم الطب التجانسي فما هو هذا الطب؟
هو العلاج بالمثل أي علاج ما سبب المرض بنفس المادة التي تسببه لكن مع تخفيفها وخضها, واقرب مثال يمكن أن نضربه هو التطعيم فمن خلال قتل الفيروس المسبب للمرض وإعطائه للمريض يقوم الجسم بعمل مناعة ضده تستمر مدى الحياة, هذا الطب اخترعه طبيب ألماني يدعى هانيمان بقل مائه عام تقريبا وفيه استخدم الادويه المخففة في علاج الحالات المستعصية وقد تبعه علماء اخرين طوروا هذه الطريقة وأثبتت معمليا أن المادة إن تم خلطها وتخفيفها فهي تتغير بتركيبتها وتصبح أقوى في علاج الأعراض المرضية.
فالعسل كمثال إن تم تخفيفه في الماء ومن ثم خضه في زجاجه يصبح أقوى تأثيرا في تقويه الجسم وعلاج الأمراض حتى شراب اللموناده يصبح بطعم رائع إن تم حل السكر في الماء واضافه الليمون ومن ثم خض المزيج في زجاجه لمدة 3-5 دقائق.
معلومات مثيره فعلا لكن يعاب على الطب البديل عدم وضوح المكونات أو لنقل أنها تكون مبهمه وانه فقط يعطى عن طريق الفم فلا يصلح للحالات الطارئه؟
هذا الكلام منقوص حيث أن الطب التجانسي كمثال تطور في السنوات العشرة الاخيره ليصبح هنالك حقن عشبية بأنواعها المختلفة, قطره لعين والأذن, نشوق للأنف ,دواء يعطى عن طريق الوريد, تحاميل شرجية , دهون للجلد.... باختصار أصبحت جميع طرق إدخال العلاج للجسم متوفرة كما في الطب الحديث بل وتستخدم طرق خاصة للتشخيص تعتمد في أسسها على الطب البديل وتعامل في مختبرات وأدوات خاصة فلم يعد أمر الادويه وإدخالها للجسم مشكله, أما قضيه طب الطواريء فهو أيضا موجود ونتائج إنقاذ الحياة في الطب التجانسي أعلى منها في الطب الكيميائي والإحصائيات العلمية هي التي تتكلم وتثبت هذا الأمر. أما المكونات فهي تكون واضحة ومسجل عليها تاريخ التصنيع والانتهاء وكذلك تكون مرفقه بنشرة تشرح استخدامها وتفاعلها مع الادويه الأخرى ونحن لا ننصح بأخذ أي شيء مبهم لا تعرف مكوناته أو خلطات يعتبرها من يصنعها سريه.
هل يقدم الطب البديل أي إجابات لأمراض مستعصية كالعقم, الروماتزم, السرطانات؟
نظرة الطب البديل لكل حاله يكون منفرد كما ذكرت لك والقاعدة تقول أن كان المرض قابل للشفاء فلا بد من نجاح العلاج فلكل داء دواء عرفه من عرفه وجهلة من جهله.
فالعقم إن كان على المستوى الخلوي فلا علاج له وان كان هنالك موت لخلايا الخصيتين أو المبيضين فلا علاج له أما غير ذلك فهنالك علاجات مختلفة من ابر عشبية وادويه سائله ونتائجه ممتازة في كثير من الحالات.
أما الروماتزم وألم أسفل الظهر وألم العضلات والركب فالطب البديل يعطي نتائج أفضل بكثير من مسكنات الألم حيث يعالج الحالة من مسبباتها ولا يعود المريض بحاجه للدواء بعد شفائه.
أما السرطانات فهنالك تخصص كامل في الطب التجانسي كمثال في علاجه ونتائج الأبحاث والعلاجات مشجعه جدا وتعتمد النتائج على عمر المريض ومدى انتشار المرض وهل تعرض للعلاج الكيميائي والاشعه أم لا وهكذا.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://sadakagarya.yoo7.com
 
التعرف على الطب البديل
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتدي برامج والعاب الحاسوب :: منتدى الصحة العامة :: منتدى العلاج بالغذاء-
انتقل الى: